مميزات وعيوب الحياة الجامعية

الحياة الجاميعة هي مرحلة مختلفة تمامًا عن جميع المراحل التي تسبقها، فبمجرد دخول الطالب الجامعة تصبح له حياة خاصة به وبمجال تخصصه الجامعي، بل ويتعرف بالضرورة على اصدقاء جدد وربما زوجة المستقبل فالكثير من الطلاب اختارو شريكة حياتهم من أجل الزواج خلال المرحلة الجامعية ويمكن أيضا التعرف على الكثير من الأساتذة في مختلف المجالات العلمية الذين قد يصبحوا زملاء لك في يوم من الايام، ويقوم الطالب الجامعي باختيار تخصص جامعي يعمل فيه بعد تخرجه مباشرة، وللحياة الجامعية مميزات وعيوب مثلها كأي حياة أخرى وسوف نتعرف الآن على أهم هذه المميزات والعيوب.

ما هي مميزات الحياة الجامعية؟

  • تؤهل الحياة الجامعية الطلاب للعمل المستقبلي والبدء في حياة عملية مميزة حسب مجال التخصص، ويكون الطالب أكثر حرفية في تخصصة.
  • تساعد الحياة الجامعية جميع الطلاب على التعرف على أصدقاء جدد لهم نفس الهوايات ولديهم نفس الأفكار، كما يتعرف كل طالب على ثقافات جديدة وآراء مختلفة.

    الحياة الجامعية

  • تجعل الحياة الجامعية الطلاب يمارسون هوايات ومهارات جديدة ومختلفة تمامًا عن ذي قبل.
  • تعطي الحياة الجامعية للطلاب المزيد من الثقة في أنفسهم وقدراتهم، حيث يبدأون في اتخاذ قرارات مصيرية ويتحملون نتيجة اختياراتهم، فالطالب الجامعي هو فقط من يختار وهو من يخطط لحياته المستقبلية.
  • تساعد الحياة الجامعية الطالب على الاعتماد على نفسه وتحمل المسؤليات الكبرى.

ما هي سلبيات الحياة الجامعية؟

  • في الجامعة سوف تجد شخصيات مختلفة من الطلاب والطالبات، فكل منهم لديه معتقداته وعاداته وتقاليده التي يتمسك بها، وهنا قد يسيطر الاصدقاء السيئون على الطلاب الملتزمون وقد يغيرون افكارهم ومعتقداتهم السليمة في الكثير من الأحيان.
  • غالبًا ما نجد أن الكثير من السلبيات تكمن في بعض أساتذة الجامعة الذين لا يقومون بعملهم بإتقان، حيث يكون شاغلهم الوحيد هو تهديد الطلاب بعدم النجاح إذا لم يقومون بشراء الكتب الجامعية الخاصة بهم دون اهتمام بتدريس منهج علمي مناسب يخدم الطلاب مستقبلاً في الحياة المهنية.
  • عادة ما تتطلب الحياة العملية بعد الجامعة موظفين ذوي خبرة في مجالهم، وذلك بالطبع لا يتوافر في الخريجيين الجدد، مما يجعل الخريجين يلجأون للعمل براتب قليل أثناء الدراسة لاكتساب الخبرة في المجال حتى يكونوا على دراية به وخبرة بعد انهاء الدراسة الجامعية، مما يؤدي إلى اهمال دراستهم الجامعية بشكل كبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *